الأحد، 8 مارس، 2015

الشبو

علاج الشبو

الشبو الكريستال ميث أو الميتامفيتامينات الكريستالية هي الشكل المسحوقي للأمفيتامينات والذي يحدث تأثيراً منشطاً جداً، وعادة ما يتم تعاطيه بالتدخين، ويمكن أيضاً تعاطيه عن طريق الشم أو الحقن. وهو مسحوق عديم اللون وعديم الرائحة واسمه مشتق من تشابه مظهره مع الشظايا الصغيرة للزجاج أو الكريستالات. وهو في الحقيقة معتمد من منظمة الغذاء والدواء الأمريكية للاستخدام في علاج السمنة واضطراب قصور الانتباه المصحوب بالنشاط المفرط لدى كل من الأطفال والكبار، حيث يتم تداوله بالاسم التجاري ديسوكسين، ويمكن استخدامه أيضاً لعلاج مرض النوم القهري (نوبات النعاس)، وكذلك لعلاج الاكتئاب. ولكن الشعور بالنشوة الذي ينتج عنه يعني إمكانية تعاطيه ادمان الشبو. ولهذا فإنه يعرف بأنه مخدر يسبب الإدمان والضرر الشديد، وهو مصنف ضمن عقاقير المرتبة الثانية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتعتبر آثاره مشابهة لآثار الكوكايين، وتشمل هذه الآثار زيادة الثقة واليقظة والحماسة. وعند تناوله بجرعات كبيرة فإنه يستحث الشعور بالابتهاج الشديد. وتستمر هذه الآثار فترة أطول من الكوكايين ولكنها تحمل مخاطر صحية كبيرة وبالأخص في حالة التعاطي على المدى البعيد.

تم تركيب الميتامفيتامين الكريستالي أول مرة في اليابان في عام 1919، وكان في ذلك الوقت يعتقد أن له استخدامات طبية عملية ممكنة لعلاج العديد من المشكلات الصحية مثل النوم القهري (نوبات النعاس) والإدمان على الكحوليات وحمى القش. وتمت تجربته أيضاً في الجيش العسكري كمنشط لمساعدة طياري الحرب العالمية الثانية في التغلب على التعب والاستمرار في التركيز أثناء الرحلات الطويلة. ولكن لهذا المخدر آثار جانبية سلبية وتشمل التوتر وعدم القدرة على إصدار الأحكام وصعوبة التحكم في السلوك العدواني، ما يجعله غير ملائم لهذا الغرض، ولم يعد يستخدم من أجله.

وعلى الرغم من حظر إنتاج الميتامفيتامين في اليابان في الخمسينيات، استمرت شركات الأدوية في إنتاجه حتى انتهى به الأمر إلى السوق السوداء. وتم اكتشاف طرق جديدة لتركيب المخدر في أمريكا في التسعينيات وتطوير سلالات أقوى له. وأدى ذلك إلى الزيادة في تعاطيه وإدمانه في الولايات المتحدة الأمريكية، حتى أصبح بحلول عام 2000 أحد أنواع المخدرات غير المشروعة الأكثر انتشاراً والمتوافرة فيها ليتفوق على الهيرويين والكراك والكوكايين

أنواعه وأشكاله
للميتامفيتامين الكريستالي سمعة في سوق المخدرات كبديل أرخص للكراك والكوكايين، ما يجعله المخدر المفضل للعديد من المدمنين. ومن بين الأسماء التجارية الأكثر شهرة له الزجاج أو الثلج، وهو معروف أيضاً باسم الطبشور والشفرة والشظايا. وكما هو الحال بالنسبة إلى أي عقار مخدر آخر، ثمة أسماء دارجة أخرى عديدة جداً يعرف بها، وهي تختلف من مكان إلى آخر. وتشمل الأسماء الدارجة الأخرى للميتامفيتامين الكريستالي الثلج، وهذا الاسم منتشر جداً في الساحل الأمريكي الغربي، حيث ينتشر المخدر بشدة في المناطق الفقيرة من لوس أنجلس.

ونظراً إلى تكلفته المنخفضة نسبياً مقارنة بالعقاقير المخدرة الأخرى، إضافة إلى آثاره القوية، يعتبر الميتامفيتامين الكريستالي أحد أكثر العقاقير المخدرة المتوافرة انتشاراً، وبالأخص في أوساط النوادي والتجمعات. وهو يميل أيضاً إلى أن يكون أنقى من الهيرويين على سبيل المثال، والذي غالباً ما يتم تخفيفه بإضافة عقاقير أخرى أو مواد كيميائية إليه. وهو منتشر بصورة خاصة في الأجزاء الغربية من الولايات المتحدة الأمريكية. ويعرف متعاطو الميتامفيتامين الكريستالي في بعض الأحيان في هذه المناطق باسم مدمني المخدرات.

آثار المخدرات
تشمل الآثار الرئيسية المترتبة على تعاطي الميتامفيتامين الكريستالي النشاط الزائد وزيادة الثقة واليقظة، ويترتب على الجرعات الكبيرة الشعور بالابتهاج الشديد. وتستمر هذه الآثار لفترة أطول بكثير منها في حالة الكوكايين. ولكن هذه الآثار تكون مصحوبة بنطاق من الآثار السلبية على المدى القصير والطويل. وتشمل الآثار الجسدية اتساع حدقة العين وزيادة ضربات القلب وارتفاع ضغط الدم وارتفاع درجة حرارة الجسم.

وقد تشمل الآثار الأخرى فقدان الشهية والتشنجات العضلية والأرق. وقد يستحث الميتامفيتامين الكريستالي أيضاً الشعور بالاكتئاب والسلوك غير العقلاني الذي قد يؤدي إلى الأفكار الانتحارية أو التفكير في القتل، وكثيراً ما يستمر فقدان الشهية والشعور بالتعب أياماً، ولكن هذه الآثار قد تمتد أسابيع أو شهوراً مع التعاطي لفترات طويلة.

ويؤثر الميتامفيتامين الكريستالي في مستويات الدوبامين في المخ (الدوبامين مادة كيميائية يفرزها المخ لتحمل الرسائل الكيميائية بين خلاياه)، وقد يؤدي التعاطي لفترات طويلة إلى الإصابة بالذهان والتلف الدماغي ونطاق من المشكلات النفسية الأخرى، والتي تشمل مرض الشلل الرعاشي ـ باركنسون (اضطراب حركي). ويتعرض المتعاطون أيضاً لخطر الإصابة بالغيبوبة والجلطات. ويؤدي تعاطي المرأة الحامل إلى إصابة الجنين بضرر شديد يتمثل بالولادة المبكرة وتشوهات الأجنة. ويتعرض المتعاطون بالحقن أيضاً لخطر الإصابة بفيروس الإيدز.

ويسبب تعاطي الميتامفيتامين الكريستالي إلى الإصابة بحالة تعرف باسم فم المدمن، حيث يفقد المتعاطي أسنانه عادة بشكل سريع. وهذا يحدث نتيجة لخليط من الآثار المترتبة..


للمساعدة فى الاقلاع عن ادمان الشبو يمكنك الاتصال بمركز الريادة لعلاج الادمان والطب النفسى على رقم 00201064555164